تفسير الجلالين
51 - (وإذ واعدنا) بألف ودونها (موسى أربعين ليلة) نعطيه عند انقضائها التوراة لتعملوا بها (ثم اتخذتم العجل) الذي صاغه لكم السامريُّ إلها (من بعده) أي بعد ذهابه إلى ميعادنا (وأنتم ظالمون) باتخاذه لوضعكم العبادة في غير محلها
الترجمة للألمانية الترجمة للإنجليزية تفسير ابن كثير
سكربت القران الكريم جميع الحقوق متاحة © 2003 - 2021
POWERED BY: www.alsaeed.org